هذا الموقع الإلكتروني يستخدم ملفات تعريف الإرتباط (الكوكيز) لضمان تحقيق تجربة متميزة وتقديم محتوى ملائم. إن استمراركم في تصفح هذا الموقع يعني الموافقة على استخدام ملفات تعريف الإرتباط. للمزيد من المعلومات يرجى الرجوع إلى سياسة حماية الخصوصية.

تغيير حجم النص

A+ A A-

تبديل التباين

ما هي "الأغذية السوبر"؟

ما هي "الأغذية السوبر"؟

 

"الأغذية السوبر"، أو فائقة الجودة الصحية، هي في الغالب من مصادر نباتية، ولكنها تشمل أيضاً بعض أنواع الأسماك ومنتجات الألبان التي يُعتقد أنها كثيفة التغذية، ما يجعلها جيدة للصحّة. فالتوت الأزرق وسمك السلمون والكالي والثوم والكركم وجوز الهند وزيت الزيتون ومجموعة متنوعة من المكسرات النيئة، هي مجرد أمثلة قليلة على الأطعمة التي توسم بأنها أغذية "سوبر" أو فائقة الجودة الصحية. 

 

تحتوي الأغذية فائقة الجودة على مجموعة غنية ومتنوعة من المواد الغذائية، مثل مضادات الأكسدة، التي يُعتقد أنها تمنع الإصابة بمرض السرطان. كما أن فيها دهوناً صحية تساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، وأليافاً أساسية للمساعدة على تقليل خطر الإصابة بالسكري ومنع مشاكل الجهاز الهضمي، فضلاً عن مواد كيميائية نباتية تتكون بطريقة طبيعية في النباتات وتزخر بفوائد صحية جمّة.

 

ومن المؤكد أن استهلاك الأطعمة المليئة بالمغذيات، مثل العديد من الأطعمة السوبر، يُعدّ طريقاً أفضل نحو الصحة. وثمّة العديد من الدراسات، التي تثبت الفوائد الصحية المرتبطة بالاستهلاك المستمر لمجموعة متنوعة من الأطعمة الفائقة الجودة، لذلك تنعّم بهذه الأغذية الرائعة ووسّع قائمة طعامك اليومية لتشمل أكبر عدد ممكن منها.

 

التوت الأزرق غالباً ما يتصدر قوائم الأطعمة الفائقة الجودة لأنه غني بالفيتامينات والألياف القابلة للذوبان والمواد الكيميائية النباتية النافعة.

 

الكالي نوع من الخضروات الورقية الخضراء من فصيلة الخضروات الصليبية التي تشمل القرنبيط وكرنب بروكسل والجرجير وغيرها. ويحتوي الكالي على مستويات عالية من الفيتامينات والمعادن.

 

زيت جوز الهند أحد الأطعمة القليلة التي يمكن تصنيفها "غذاءً فائق الجودة"، يمكن أن تزيد هذه الدهون من حرق دهون الجسم وتزوّد الجسم والدماغ بالطاقة بسرعة.

 

الموز يحتوي على مستويات عالية من الألياف والبوتاسيوم، بالإضافة إلى كميات مهمة من الفيتامينات C وB6، ما يحقق له احتلال مكانة مهمة على قائمة الأطعمة الفائقة الجودة.

 

الفاصولياء والحبوب الكاملة من المصادر الجيدة للبروتين قليل الدسم، وهي تحتوي على ألياف قابلة وغير قابلة للذوبان، ما يساهم في خفض الكوليسترول والإحساس بالشبع لفترة أطول.

 

المكسرات والبذور تحتوي في شكلها الخام على مستويات عالية من المعادن والدهون الصحية.

 

سمك السلمون والسردين والمكريل والأسماك الزيتية الأخرى غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية، التي يُعتقد أنها تقلّل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

 

البيض غني بالبروتين عالي الجودة ومضادات الأكسدة الفريدة.

 

الثوم غني بالمواد المغذية ويستخدم منذ القدم لفوائده الطبية الجمّة. وقد يكون مفيداً لدعم الوظيفة المناعية وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب وبعض أنواع السرطان.

 

الأفوكادو ثمرة فريدة من نوعها، يمكن اعتبارها منخفضة الكربوهيدرات وهي محملة بالدهون الصحية للقلب. كما أنها غنية بالمواد الغذائية والألياف.

للتواصل معنا

اشترك لتصلك التحديثات