هذا الموقع الإلكتروني يستخدم ملفات تعريف الإرتباط (الكوكيز) لضمان تحقيق تجربة متميزة وتقديم محتوى ملائم. إن استمراركم في تصفح هذا الموقع يعني الموافقة على استخدام ملفات تعريف الإرتباط. للمزيد من المعلومات يرجى الرجوع إلى سياسة حماية الخصوصية.

تغيير حجم النص

A+ A A-

تبديل التباين

الأخبار

"الموج مسقط" يطلق كتاب "الطيور في الموج للجولف" احتفالاً بالتنوع البيولوجي الفريد

وجهة الجولف العالمية في سلطنة عمان تعرض التنوع الفريد ل173 نوع من الطيور في الكتاب الرسمي

تم الكشف عن كتاب "الطيور في الموج للجولف" الذي أعده هان وجينز إيركسن، مراقبا الطيور المشهورين، وذلك في حفل التدشين الذي أقيم مؤخراً في المرسى بلازا، تحت رعاية سعادة نجيب بن علي الرواس، وكيل وزارة البيئة والشؤون المناخية، وجمع الحدث هواة مراقبة الطيور وأعضاء الجولف ورجال الإعلام وشخصيات عامة من المجتمع للإحتفال بتنوع الطيور الفريد في "الموج للجولف".
ويعد "الموج للجولف" و"الموج مسقط" موطناً ل173 نوعاً من فصائل الطيور، وهي من أجملها وأكثرها ندرة في سلطنة عمان، وجميعها موجودة في الكتاب المكون من 180 صفحة بعنوان "الطيور في الموج للجولف"، الذي يعرض صوراً وتفصيلاً كتابياً عن كل نوع من هذه الطيور والشهر الذي تم مشاهدتها فيه، وهو ما يقدم للاعبي الجولف تجربة غنية تتخطى الإستمتاع بملعب البطولة الذي صممه جريج نورمان، من خلال تقدير الحياة الغنية للطيور والمناظر الطبيعية جنباً إلى جنب.وتعليقاً على إطلاق هذا الكتاب، تحدث سعادة نجيب بن علي الرواس، وكيل وزارة البيئة والشؤون المناخية ، قائلاً:" إنه لمن دواعي فخري دعم هذا الحدث الذي يبرز ما تنفرد سلطنة عمان بتقديمه. ممارسات الإستدامة التي يطبقها الموج للجولف مؤخراً، لم تمضي دون ملاحظتها محلياً وحول العالم، وبالتالي مع تنفيذ هذه الممارسات بإستمرار فإن ذلك يجلب حياة برية وفصائل طيور متنوعة إلى المنطقة".
كما تحدث ناصر بن مسعود الشيباني، الرئيس التنفيذي للموج مسقط، وقال:" نحن سعداء حقاً للكشف عن كتاب "الطيور في الموج للجولف" مع هان وجينز إيركسن. منذ البداية قدرة "الموج للجولف" كانت واضحة في جذب أعداد كبيرة من الطيور، سواءً المحلية أو الطيور المهاجرة في مواسم الشتاء، مع وجود مبادرات مهمة نفذناها ضمن جهودنا للحفاظ على التنوع البيولوجي والأسس الطبيعية للحياة البرية في مسقط، نحن فخورين أن مؤلفي هذا الكتاب قاموا بتغطية الجمال العماني بأبهى صوره، بوصف السلطنة وجهة جميلة للسياح والزوار."
إن ملعب البطولة المصمم وفق أعلى المواصفات والفائز بجائزة "IAGTO" للإستدامة بقيم المجتمع لعام 2019، تلقى إشادة بارزة هذا العام لتطبيقه الممارسات الصديقة المستدامة والمجتمعية، والتي كانت مفيدة في جلب عدد كبير من أنواع الحياة البرية والطيور في المنطقة، كما أن الملعب حاصل على شهادة "GEO" منذ عام أغسطس 2017.
كما تحدث، جوناثان سميث المدير التنفيذي لمؤسسة “GEO” التي تعنى بالاستدامة في الجولف، وأكد دعمه لهذا الإطلاق، وقال:" أتقدم بالتهنئة لجميع من ساهم في هذا الأمر، لوضعهم الكثير من الوقت والجهد للبحث وتقديم هذا الكتاب الرائع. يعد الإلتزام بتعزيز الطبيعة أمراً أساسياً للحصول على شهادة "”GEO، ونحن تأثرنا ليس فقط بالتنوع والحياة البرية الغنية في ملعب الموج للجولف، ولكن أيضاً بالطريقة التي سعى لها فريق الإدارة من أجل تشجيع ذلك عبر زيادة كمية الموطن الطبيعي في الملعب."علاوة على ذلك، تواصل سلطنة عمان اكتساب سمعة كإحدى أكثر الوجهات تشويقاً للعب الجولف في العالم، بالإضافة إلى ملعب الجولف الرائد في السلطنة، فإن الزوار سيكتشفون بعضاً من أكثر الأماكن جاذبية في منطقة الشرق الأوسط، بما في ذلك جزر الديمانيات، وهي محمية طبيعية تشكل موطناً لعدد وافر من الحياة المرجانية والبحرية وتضم أعدادً متنوعة من المرجان والسلاحف وأسماك القرش، وتبعد الجزر مسافة 30 دقيقة بالقارب من الموج مارينا، ومسقط، عاصمة البلاد الساحرة والخلابة، التي توفر تبايناً منعشاَ لمدن ناطحات السحاب المرادفة للسلطنة في الدول المجاورة.
يوفر "الموج للجولف" الجولات الصباحية الباكرة لمشاهدة الطيور، وهي متاحة للجميع للإستمتاع بها كل يوم اثنين حتى 30 أبريل 2020.
للمزيد من المعلومات حول الموج مسقط، يرجى زيارة: www.almouj.com
للمعلومات حول الموج للجولف، يرجى زيارة: www.almoujgolf.com

للتواصل معنا

اشترك لتصلك التحديثات