هذا الموقع الإلكتروني يستخدم ملفات تعريف الإرتباط (الكوكيز) لضمان تحقيق تجربة متميزة وتقديم محتوى ملائم. إن استمراركم في تصفح هذا الموقع يعني الموافقة على استخدام ملفات تعريف الإرتباط. للمزيد من المعلومات يرجى الرجوع إلى سياسة حماية الخصوصية.

تغيير حجم النص

A+ A A-

تبديل التباين

الأخبار

يواصل التفوق على الأداء العام لسوق العقارات

الموج مسقط يشهد ازدياد في الطلب على "فلل غدير" عقب إطلاقها

 الوجهة البحرية لنمط الحياة العصرية تواصل تفوقها على الآداء العام لسوق العقارات بالسلطنة 

مسقط، سلطنة عُمان، 26 مايو 2019 – يشهد الموج مسقط، المجمع السياحي المتكامل الرائد والوجهة المثالية لنمط الحياة العصرية والترفيهية في سلطنة عُمان، طلباً كبيراً على طرحه الجديد لأحدث أحيائه السكنية "فلل غدير".

وكان الموج مسقط قد أعلن عن طرح مجموعة مختارة من الفلل الفاخرة المكوَّنة من ثلاث وأربع غرف نوم، والتي شهدت إقبالاً كبيراً، حيث تم بيع أكثر من 50 بالمئة منها منذ طرحها للسوق. 

وبهذه المناسبة، أشاد الفاضل ناصر بن مسعود الشيباني، الرئيس التنفيذي للموج مسقط، بالمبيعات التي حققتها فلل غدير منذ طرحها في ظلّ ظروف السوق العقارية المليئة بالتحديات الراهنة، قائلاً: "حرص الموج مسقط على إستطلاع السوق بعناية شديدة عند وضع المخططات الخاصة بمشروع فلل غدير، وهو ما تؤكده المبيعات"، وأضاف: "لقد جاء تصميم الفلل وأرجاء الحي بناءً على رغبة العملاء وتطلعاتهم، ما مكّننا من تشييد فئة جديدة من الفلل لهذا المجتمع الراقي من شأنها أن تساهم بشكل كبير في نموه بالمستقبل".

تتميّز فلل غدير بموقعها بين الشقق والمنازل المدمجة في الموج مسقط من جهة، والفلل الفاخرة الأكبر من الجهة الأخرى، وفيها تمّ التركيز على عناصر المعيشة اليومية التي يكثر استخدامها لدى الأسر في المنزل، من أجل تقديم مزيج استثنائي يجمع الجودة والقيمة معاً.

كما تم الإهتمام أيضاً بالتصميم الدقيق لفلل غدير والذي يخدم الحياة الأسرية ويلبي متطلبات العائلة، حيث  صُممت مناطق المعيشة الرئيسة، التي تشمل الصالة ومنطقة تناول الطعام والمطبخ، في مساحة واحدة تغمرها الإنارة وذات مخطط مفتوح تجمع أفراد الأسرة معاً، ولكن أيضاً مع غرفة معيشة ثانية أصغر تتيح للوالدين والأطفال الحصول على مساحة ذات خصوصية أكبر عند الحاجة. أما غرف النوم فهي ذات تصاميم فسيحة، في حين أن لكل فيلا حديقة خاصة تشجّع قضاء بعض الوقت في الهواء الطلق، كما أن الفلل تتميّز كذلك بمستوى عالي من التجهيزات والتشطيبات. وتقع هذه الفلل في مجتمع مزدهر ينبض بالحياة بما يحتضنه من مرافق ترفيهية وتجارية وسياحية أخرى.

الجدير بالذكر أنه يتجاوز عدد قاطني الموج مسقط حالياً 8,000 شخص ينتمون إلى 80 جنسية، يسكنون في أكثر من 2,200 وحدة سكنية تم تسليمها، ويشتمل أيضاً على ملعب جولف عالمي ذي 18 حفرة، بجانب مرسى الموج لليخوت والرياضات المائية، وثمّة في المشروع أكثر من 70 وحدة تجارية بينها متاجر ومطاعم ومقاهي، علاوة على فندقين يستقبلان الضيوف وثالث قيد الإنشاء. وتضيف الحدائق ومناطق اللعب والمسارات المخصصة للمشي وركوب الدراجات وملاعب التنس وأحواض السباحة والشاطئ الكثير إلى جاذبية المشروع.

وأكّد الشيباني إلى أن بوسع الناس أن يروا نمط الحياة الذي سوف يقبلون عليه في الموج مسقط، مؤكداً أن كل ما هو في هذا المجتمع متاح لهم ليستمتعوا به، وانتهى إلى القول: "كل ذلك يساعدنا على التفوّق في سوق العقارات العامة، وإذا كان السكان سوف يدفعون لقاء مزايا الموقع وما يشتمل عليه من مرافق ووسائل للراحة والمتعة، فإنهم يُدركون أن المجتمع سيُضفي على عقاراتهم قيمة جيدة في حال رغبتهم ببيعها في المستقبل، في حين سيطمئن المستثمرون إلى العثور على مستأجرين لعقاراتهم الاستثمارية".

للتواصل معنا

اشترك لتصلك التحديثات